منسقية الجمعيات الثقافية الوطنية تنشر بيانا حول مذكرة تقديم قانون توجيه التعليم في موريتانيا

جمعة, 03/11/2022 - 12:46

في إطار إعداد مشروع القانون التوجيهي التربوي تم يوم الخميس 10 مارس 2022 استقبال منسقية الجمعيات الثقافية الوطنية (جمعية النهوض بالبولارية في الجمهورية الإسلامية الموريتانية و الجمعية الموريتانية لترقية اللغة والثقافة السوننكيتين وجمعية ترقية اللغة الولفية في الجمهورية الإسلامية الموريتانية) من قبل وزير التهذيب الوطني وإصلاح نظام التعليم بحضور طاقم الوزارة والخبير القانوني. وخلال هذا الاجتماع عرض الوزير مذكرة تقديم قانون توجيه التعليم في موريتانيا.

بعد ذلك تناول الكلام ممثلو المنسقية  الذين أعربوا عن خيبة أملهم إزاء ما اعتبروه تراجعا عن بعض الخيارات القوية المذكورة في التقرير العام للأيام التشاورية الوطنية. كما قدموا للوزير تعديلات على النص مؤكدين - من بين أمور أخرى - مطالبتهم بإضفاء الطابع الرسمي على اللغات الوطنية البولارية والسونينكية والولفية، من أجل جعلها لغات تدريس وليس مجرد لغات تواصل كما يبدو من خلال مذكرة تقديم القانون.

وفي معرض رده اعتبر الوزير أن قرار جعل اللغات رسمية يجب أن يناقش من قبل الفاعلين السياسيين في مشاوراتهم، ومع ذلك فقد سجل الاقتراحات التي قدمها ممثلو الجمعيات ووعد بدراسة إمكانية أخذها في الاعتبار.

 نواكشوط ، 10 مارس 2022

المنسقية

​​​​​​​