إكسبو 2020 دبي: التحديات البيئية وإمكانيات البيئة الخضراء ...تفرير مصور

أربعاء, 10/06/2021 - 19:44

بعد الاحتفاليات التي ميزت افتتاح أجنحة معرض دبي العالمي 2020، تواصل موريتانيا برامجها المواضيعية.

وبالتالي، فإن الأسبوع من 03 إلى 09 أكتوبر 2021 يصادف أسبوع المناخ والتنوع البيولوجي.

سيقوم وفد من وزارة البيئة والتنمية المستدامة تم إرساله إلى الموقع بعرض التحديات البيئية في موريتانيا بالإضافة إلى إمكانات الاقتصاد الأخضر

فبفضل الأنشطة الإستطلاعية التي قامت بها مفوضية المعارض في موريتانيا، التقى الوفد بالعديد من الشركاء المحتملين، أعرب اثنان منهم عن اهتمام كبير وملح بالاستثمار في موريتانيا.

تهتم مجموعة B&M Advocates وهو مكتب أعمال متخصص في الاستثمار والاستثمارات المالية ، بالاستثمارات المحتملة في السياحة البيئية..

المجموعة الثانية، Luxury Living Technologies، التي تتمتع بخبرة قوية في استعادة الأراضي ومكافحة التصحر وتغير المناخ ، تهتم بالإمكانيات البيئية الموريتانية.

بدأت هذه المجموعة المالطية، التي تستخدم أساليب مبتكرة لم يتم اختبارها بعد في موريتانيا، مناقشات مع الوكالة الوطنية للسور الأخضر العظيم.

بالنسبة للسيد محمد الحسين محمد لكرع، المدير العام للوكالة الوطنية للسور الأخضر العظيم، فإن هذه الاجتماعات الغنية بالتبادلات تعكس الاهتمام الذي توليه مجموعات معينة لبلدنا، بما في ذلك الموقع الجغرافي والثروات الباطنية والشواطئ والتضاريس المختلفة، تشكل إمكانات لكل من الاقتصاد الأزرق والاقتصاد الأخضر.

خلال أسبوع المناخ والتنوع البيولوجي هذا، بالإضافة إلى منتدى الأعمال حول تغير المناخ والتنوع البيولوجي والسور الأخضر العظيم الذي تنظمه وزارة البيئة والتنمية المستدامة، سيشارك الوفد الموريتاني في "منتديات أخرى" لمنقاش وتبادل الخبرات أثناء المشاركة في النقاشات حول القضايا البيئية.

​​​​​​​